الرئيسية / اخر الاخبار / أحمد عز يطلب انتداب محكم اخر من قبل المحكمة

أحمد عز يطلب انتداب محكم اخر من قبل المحكمة

بتاريخ: 2017/01/22 – 01:21 م كتب: إسراء مهدي

احمد عز بعد حكم الازهر يطلب انتداب محكم اخر  من قبل المحكمة
تصوير : صورة أرشيفية

طالب دفاع الفنان احمد عز من محكمة أسرة مدينة نصر انتداب حكم آخر من قبلها لكتابة تقرير عن أسباب الشقاق والخلاف بين الفنانين قبل إصدار حكمها فى القضية مبررا ذلك بالتحاق المحكم الذى أسموه بالجيش وقدموا للمحكمة أوراقا تثبت أدائه للخدمة العسكرية.

وجاء ذلك بعد ان تسلمت المحكمة صباح اليوم تقرير من محكم منتدب من مشيخة الازهر والذي أوصى بتطليق زينة من زوجها الفنان أحمد عز طلقة بائنة للخلع مقابل تنازلها عن كافة حقوقها المالية والشرعية .
حيث كانت محكمة أسرة مدينة نصر قد كلفت بالجلسة السابقة حكمين ببحث الصلح بين أحمد عز وزينة وكتابة تقرير عن أسباب الشقاق والخلاف بينهما قبل إصدار حكمها فى دعوى الخلع التى أقامتها زينة بعد حصولها على حكم نهائى وبات بثبوت نسب طفليها زين الدين وعز الدين للفنان.

وقد مثلت الفنانة زينة أمام حكم من مؤسسة اﻷزهر الشريف وأقرت بتنازلها عن كافة حقوقها المادية والشرعية مقابل تطليقها من احمد عز طلقة بائنة للخلع.

وأكدت أنها تبغض الحياة معه وتخشى ألا تقيم حدود الله، وسردت له الإساءات التى تعرضت لها من جانب عز وتشهيره بها وبطفليها زين الدين وعز الدين ورفضت كافة محاوﻻت الصلح مع الفنان وأصرت على تطليقها منه طلقة بائنة للخلع.

وقدم دفاعها للحكم فى الجلسة صورة من الحكم الصادر من محكمة جنح مدينة نصر بحبس عز 3 سنوات وتغريمه بتهمة سب وقذف زينة والتشهير بها وبطفليه .

  • الصحة: 3 وفيات و33 إصابة في 4 حوادث نتيجة سوء الأحوال الجوية
  • "الطقس السئ و الإرهاب"..الفاعل وراء حوادث الطيران الروسي

مديرية أمن المنيا تشن حملة أمنية مكبرة لإزالة التعديات والإشغالات

ضبط 33 قضية مواد بترولية و265 أسطوانة بوتاجاز في حملات تموينية على الأسواق

أمن البحيرة يعقد جلسة صلح بين عائلتين بحضور قيادات المحافظة

تأجيل دعوى إسقاط الجنسية عن «القرضاوي» لـ16 أبريل

بالأسماء.. تأييد حبس ٤ متهمين بالانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية ٤٥ يوما

تأجيل دعوى إلزام هيئة الاستثمار بتحرير عقد بين قناة "الجزيرة" ونايل سات لـ26 فبراير

  • تعليقات الفيسبوك
  • تعليقات الموقع

الأسم*: عنوان التعليق*: البريد الإليكترونى*: التعليق*: إرسال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *